hestory.edu.net

اهلا
hestory.edu.net

hestory.ahlamontada.net

مرحبا بالأعضاء الجدد والقدامى
ادارة المنتدى تتمنى لكم قضاء وقت سعيد

المواضيع الأخيرة

المواضيع الأخيرة

التبادل الاعلاني

التبادل الاعلاني


    فتنة بغداد

    شاطر
    avatar
    فجر النور
    مساعد المدير

    عدد المساهمات : 368
    نقاط : 567
    السٌّمعَة : 3
    تاريخ التسجيل : 23/11/2009
    العمر : 28

    فتنة بغداد

    مُساهمة من طرف فجر النور في الثلاثاء نوفمبر 24, 2009 11:16 pm

    الموضوع: اليهود يشعلون نار الفتنة بين أهل السنة والشيعة.



    الأحداث:


    منذ أن آل حال الدولة العباسية للضعف وتحكم في أمرها دول وممالك جديدة، أصبحت قبضة الخلافة ليست حاكمة على أملاك الخلافة، وكلمتها

    ليست نافذة على أهل البلاد، وكان أول من تحكم في الخلافة العباسية
    هم الأتراك الذين أضعفوا أمر الخلافة، وأسقطوا هيبة الخلفاء من قلوب الناس، ولكنهم لقوتهم العسكرية وقبضتهم الحديدية على الأمور

    لم يكن هناك ثورات داخلية ولا اضطرابات شديدة تقلقل الأمور، ولكن لما جاء الدور على الدولة البويهية في التحكم في الخلافة كوريث


    للأتراك كانت هذه الدولة شيعية رافضية، وعندها استطالت أعناق الشيعة واشرأبت أفكارهم وعقائدهم، خاصة بعد بدعة الاحتفال بذكرى

    كربلاء، وما كانوا يفعلون في تلك الاحتفالات من الأمور المثيرة لحفائظ أهل السنة، ثم ظهر سب الصحابة والمجاهرة بالعداوة للشيخين، وهذا


    أدى إلى حدوث اشتباكات كثيرة أصبحت سنوية أو شبه سنوية، وكان للشيعة الغلبة على السنة في أحوال كثيرة لكون السلطان معهم،


    والخليفة لا حول له ولا قوة.


    - ولكن دولة الظلم زائلة، وعمرها قصير، فلم تدم دولة البويهين كثيرًا، وأصابها الضعف سريعًا، فلما وصلت إلى مرحلة الضعف ضعفت معها شوكة الشيعة الرافضة، وتجنبوا الصدام مع أهل السنة قدر الاستطاعة، ولكن أصابع الشر حاولت إشعال نار الفتنة مرة، وأئمة الشر هم اليهود الذين استطاعوا أن يشعلوا نار الفتنة مرة أخرى، وذلك كما يلي:


    - عندما تولى الخليفة القادر بالله كان أول الخلفاء بعد مرحلة الضعف الذي يعيد قليلاً من قوة الخلفاء، وكان حسن الاعتقاد، صنّف كتابًا على عقيدة السلف، وبدأ في عهده الشيعة في الاندحار، ثم جاء من بعده ولده القائم بأمر الله، والذي كان في أول عهده هذه الفتنة التي تبدأ أحداثها عندما توجه رجل يقال له 'المذكور' للخليفة بالتهنئة بالبيعة والخلافة، ويستأذنه أيضًا في الخروج لقتال الروم، فأذن له الخليفة وأعطاه علمًا ولواءً يجمع الناس عليه، فاجتمع عنده خلق كبير ممن يريد الجهاد، وخرجوا بالسلاح الكامل والعدة اللازمة للجهاد، واجتاز الجيش من محلة الكرخ حيث تجمع الشيعة ومركزهم، فصاح الجيش بذكر أبي بكر وعمر ومعاوية، فأراد أهل الكرخ أن يسكتوا على ذلك حتى تمر الأمور بسلام، ولكن اليهود أثاروا حميتهم وألّبوهم على الجيش، وكانوا أول من سب وشتم وألقى الحجارة على الجيش؛ فثارت الضغائن، وحميت النفوس، واندلعت نار الفتنة، ونسي الجيش ما كان خارجًا له من أمر الجهاد، وتفرغ للهجوم على الشيعة واليهود الأغبياء الذين أدى فعلهم إلى تخريب بيوتهم ونهبها.




    - ولما كان اليوم الثاني ركب الأتراك مع أهل السنة، وقصدوا الشيعة، وأمعنوا في قتالهم حتى أشرف الشيعة على الهلاك. ومما ساعد على ذلك أن الخليفة أنكر على الشيعة فعلتهم، ونسب إليهم تحريق علمه ولواءه المعقود، وخاصة بعد الاعتداء على وزير الخليفة، وزاد أمر الفتنة حتى أحرقت أسواق الشيعة التجارية، مثل سوق العروس والصفارين والأنماط والدقاقين، ثم حدث تطور في القتال عندما قتل العوام رجلاً اسمه 'الكلالكي'، وكان شيعيًا مسئولاً في الدولة عن أمر المعونة، ثم أحرقوه.





    - تفاقم أمر الفتنة، واستغل اللصوص والعيَّارون الفرصة، ودخلوا بغداد، ونهبوا دورًا كثيرة منها، وزوروا العملات، وزاد الشر جدًا، وخاف الناس، ولم يخرجوا من بيوتهم خوفًا من القتل والنهب، واستمرت هذه الفتنة ودامت لمدة تسعة أشهر كاملة، من ربيع أول حتى ذي الحجة، وتعتبر هذه الفتنة من أطول الفتن التي وقعت بين السنة والشيعة.








    المراجع:
    1. البداية 12/34.
    2. الكامل 8/199.
    3. المنتظم 8/55
    .


    عدل سابقا من قبل فجر النور في الأربعاء نوفمبر 25, 2009 4:17 pm عدل 1 مرات
    avatar
    khaled
    Admin

    عدد المساهمات : 461
    نقاط : 881
    السٌّمعَة : 3
    تاريخ التسجيل : 09/08/2009
    العمر : 27
    الموقع : جديلة

    بسم الله الرحمن الرحيم

    مُساهمة من طرف khaled في الأربعاء نوفمبر 25, 2009 12:16 am

    اولا اود ان اهنئك يا فجر النور على طرح مثل هذه الموضوعات والغالبية تعرف ان الصدام بين السنة والشيعة وخاصة الغلاة منهم له جذور منذ القدم والغالبية تعرف ايضا ان مدينة بغداد بالذات قد شهدت انواعا شتى من مجريات هذا الصدام ورغم وجود بعض المعتدلين من الشيعة الا أن الامر مازال يحتاج من أهل السة الكثير لمحاولة رد غلاة الشيعة عن هذا الاعتقاد واذا تمكنت من محاولة الرد الديني العلمي الصحيح عليهم من خلال طرح قضية يشككون فيها ثم تعرضي الرد المنهجي الصحيح يكون لك جزيل الاجر عند الله باذنه سبحانه
    avatar
    Ibrahimovech
    الامين المساعد

    عدد المساهمات : 159
    نقاط : 409
    السٌّمعَة : 1
    تاريخ التسجيل : 18/10/2009
    العمر : 28
    الموقع : طلخا

    رد: فتنة بغداد

    مُساهمة من طرف Ibrahimovech في الأربعاء ديسمبر 16, 2009 2:05 pm

    جزاك الله خيرا

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 5:26 pm